أهم الأخبار

العفو الدولية تحذر الحوثيين من استخدام المستشفيات لأغراض عسكرية بالحديدة

2018-11-08 الساعة 05:50م (يمن سكاي - متابعات)

قالت منظمة العفو الدولية إن مقاتلين حوثيين يستخدمون المستشفيات لأغراض عسكرية في مدينة الحديدة غربي اليمن، لمحاولة صد هجوم للقوات الحكومية والتحالف العربي الذي تقوده السعودية.
 
وحذرت العفو الدولية الحوثيين في اليمن من استخدام المستشفيات لأغراض عسكرية.
 
وشددت المنظمة على أن في هذا السلوك انتهاكا للقوانين الإنسانية الدولية قد يؤدي إلى نتائج كارثية تطال العاملين والمرضى في المستشفى.
 
واعتبرت المنظمة أن سلوك الحوثيين لا يجعل المستشفى هدفا مشروعا، وأن من يستهدف المستشفيات يقترف جرائم حرب، بحسب سماح حديد، مديرة حملات المنظمة في الشرق الأوسط.
 
وطالبت منظمات الإغاثة الدولية الأطراف المتحاربة في اليمن بحماية المدنيين.
 
وكانت مصادر طبية قالت لـ "الموقع بوست" إن الحوثيين أجبروا العاملين في مستشفى "22 أيار"، وهو واحد من أهم المراكز الصحية في الحديدة، على الخروج، ووضعوا قناصة على السطح، بالاضافة الى اقتحام المليشيا مساكن الأطباء ومنازل مواطنين في الأحياء المجاورة .
 
ودعت منظمات الإغاثة الطرفين المتحاربين للسماح للمدنيين بمغادرة المدينة التي يقطنها 600 ألف شخص.
 
وحذرت منظمة العفو الدولية من أن سكان المدينة سيدفعون ثمنا باهظا ما لم يتخذ الطرفان المتحاربان إجراءات لحمايتهم.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص